الأحد، 1 ديسمبر، 2013

نهاية رجل غبى@

نهاية رجل غبى اعطاه الله بسطة فى القوة ولكن عقل صغير اخدته العزة با الاثم فكان حل كل المشاكل لذيه باستخدم العضلات يركل هذا فيسقطه ويضرب هذا فيعوره واذا قيل له لا اصبح كا الثور الاهوج فى غابة من الصلصال يعفس بقدميه كل الذى امامه عجز وحار ذو الاباب فى حل عقدته فما كان من بعضهم الا ان يهادنه ومنهم من غض الطرف عن تصرفاته وكان شعار الكثيرين اخطى راسى وقص وهكذا استمرء الظلم ولم يجد من يقول له لا ومرت الايام كئيبة ثقيلة لكل يخرج من منزله ويدعوا الله الا يضعه فى طريق هذا الغشوم حتى ادن الله لذلك الصنم ان ينهار فاصيب بداء السكرى وتدهورت صحته بسرعة مدهلة اصبح شبح من هيكل عظمى يتحرك غاصت العيون فى محاجرها وتهتمت الاسنان حتى لم يبقى منه شىء يمكن ان يساعده على المضغ اصبح يموت جزء جزء وتاكله الغرغرينا بالبتر عضوا عضو وفى يوم فاحت من بيته رائحة كريهة ايدان بانتهاء هذا الغبى الذى اعطاه الله القوة فتبطر بها تنفس الناس الصعداء وبدات تدب فى المدينة الحياة بطعم جديد@@

السبت، 30 نوفمبر، 2013

قراءة فى القراءة@

اشتريت مند المساء كتاب اعجبنى لكاتب احب كتبه وافكاره تروقنى قلبت الكتاب دفعت ثمنه جلست خلف مقعد السيارة وفتحت الكتاب وبدات التهم صفحات الكتاب لم اغادر مكانى من امام الكشك الذى كان على يمين سوق الخضار بمرزق يعمل به شخص ربطتنى به صداقة قديمة وبما انى زبون دائم ويحتفظ لى بكل ما يصل الكشك من مجلات وجرائد وكتب قراءة تقريبا ربع الكتاب ثم طويت الصفحة محدد المكان الذى وقفت عنده واتجهت الى المنزل كل ما فعلته ذاك المساء كان على هامش الذاكرة ولكن فى البؤرة كانت الافكار بذاك الكتاب فى المساء حملت الكتاب وخرجت نحو مشروع الشباب هناك حيث الرمال الصفراء والسماء الزرقاء مد البصر والهواء النقى من نقائه تحس كانك تشرب شىء من انفك منعش وبارد اوقف السيارة بمحادة الطريق اخلع حدائى لكى تدغدغ قدماى الرمال الناعمة النقية كانك تمشى على رخام بارد تغوص قدماك فيه يقدم لك مساج مجانى مشوار اجلس واغرق فى ماتبقى من صفحات الكتاب ما ان ياخد قرص الشمس فى الغرق فى الرمال اكون قد طويت الصفحة الاخيرة فى معضم الاحيان او اطوى الصفحة لاكملها فى ماتبقى من الليل اصلى المغرب واعود الى المنزل تذكرت هذا فما احكى مع صديق عن قلة القراءة هذه الايام رغم توفر الكتاب @ولنا عودة @@@

الخميس، 28 نوفمبر، 2013

مرزق@

مرزق في الذاكرة حواري وأزقة ومنازل متقاربة متلاصقة ومفتوحة بعضها على بعض كانت متاجر يتركها أهلها مفتوحة عندما يذهبون للصلاة في المسجد الحناشي وجامع الدُكر إلا من عصى تدل على أنه مغلق ومخازن عبارة عن حيطان بلا سقف تلكم مرزق مدينة السرقة فيها حرام. أيام الأعياد مرزق منازل مفتوحة الأبواب مشرعة وكل الناس تعرف كل الناس شعارهم السلام عليكم فعيب أن يتلاقى الناس دون إفشاء السلام,مرزق الأمس واحة للحب والأمن والفن تصدح فيها الألحان على شدو مغنيها وقدرة عالية على التكيف واستنباط وسائل للمعيشة تتلاءم مع صعوبة الحياة وصلابتها,مرزق في الذاكرة شباب لا يهدأ وفي الشتاء الكل في دراسته في مرزق وخارجها يطلبون العلم حيثما كان في الصيف تعود الطيور إلى واحتها وتتحول مرزق إلى خلية للنشاط المسرحي والرياضي والندوات المختلفة هذه مرزق التي أحببت أنا دائما أفتقد مرزق قي أماسي الصيف في رائحة الخبز الحار في التنور ونحن ننتظر أن تخرجه أمي حارا وشهي في الأعياد كثيرا ماأشتاق إلى مرزق في مولود مع الفجر تتسلمه الجدة مبروكة أو فاطمة وفي حفل الأسبوع يرفع في أذنيه الأذان مرزق أيام الميلاد وقراءة لقصة المولد في مسجد الهوانة والسهرة في الزاوية ا لسلامية والعيساوية حتى الصباح وحفل جاء النبي والشيشباني والناقاية لكل لعبته ولكل صلاته وتسبيحه مرزق التي في خاطري في حفل ختان يكون الولد كأجمل ما يكون يوم الشباب ثم يأتي الطهار الرجل الذي يهابه كل الأطفال ثم تنهال قطع النقود من الأعمام والأخوال والأقارب والأصدقاء أما مرزق أيام الأعراس فهي سبع ليالي لكل يوم صفحة تكتب يوم العقد والحنة والتخمير والجهاز والزفة والصباح والدكداكة والكل يساهم النساء مع العروس والشباب مع السلطان والكبار في مجالسهم يتسامرون. مرزق أيام القبلي عندما تعصف تلك الرياح الساخنة المحملة بالأتربة وكلا يبحث عن مأوى ليتقي وبالها مرزق الأمس واحة تحتفي بالقمر كل مساء وتستقبل بالبشر غدها مع كل شروق مرزق التي يلفها النخيل السامق من كل الجهات والمزارع التي تحيطها تنتج لتأكل مرزق ويفيض عن حاجتها واحة عطاء غير محدودة وفي الختام إليكم هذه الطرفة من النوادر التي أوردها أحد الكتاب وهي قصة مبالغا فيها ولكنه أوردها محمد بن عمر التونسي أن شيخ علم قدم لمرزق ليعلم فيها ولكنه لم يستطع تحمل حرارتها فقال إنه يستحيل على الموت مقدما فمرزق صورة حقيقية لجهنم فإن جهنم حارة وهذه البلاد حارة ولجهنم 7 أبواب ولمرزق 7 أبواب ماذا تريدونني أن أفعل في بلاد تشبه جهنم ونحن نقول في جهنم هنا ولدنا وسنبقى فيها ولن نفر من جهنم إلا إليها وسنصرخ بملء أفواهنا فلا شيء مقدس غير أن نهتف ضد الموت في وجه السكين والمسدس وغدا أعدكم بأنكم سوف تقرءون مرزق اليوم. مرزق اليوم صفحة بيضاء برغم الندوب واللطخات التي علتها فلو تداركنا الموقف فقد نستطيع أن نكتب عنها غدا أشياء أجمل وأحدث من ماضيها فيا ليت تتكاتف الأيادي وتتحد المناكب ولنتحدث بلغة واحدة ولسان واحد وقلب واحد ويد واحدة تبني ويد تضرب بقوة على كل من يريد بمرزق سوء ولكم جزيل الشكر

الأربعاء، 23 أكتوبر، 2013

ليبيا على اعتاب العام الثالث

مع بداية السنة الثالثة للتحرير يصعب الكتابة عن ماتم انجازه فى هذه المرحلة وقد يجد الفرد نفسه امام سقف تطلعات عالى كان بمثابة الحلم الذى داعب كل الليبيين لمابعد حقبة النظام السابق ثم اخدت هذه الامال تتضائل كنتجة للواقع المر الذى خلفته تلك الحقبة وما نتج عنها من تصدع فى بنية المجتمع و كردة فعل لحرب التحرير, غير ان المراقب الموضوعى يرى بان تغيرت مهمة قد حدثت بداية بانتخابات 7-7 ومانتج عنها من تكوين المؤتمر الوطنى وانتخاب المؤتمر لحكومته الانتقالية الاولى ثم الحكومة الحالية ولكن يضل الملف الاهم فى الأزمة الليبية الراهنة وهو الملف الامنى الذى لم تستطع الحكومة السابقة والحالية انجاز اختراق حقيقى فيه فما تتوالد المشاكل والصعوبات نتيجة الاستعصاء فى الملف الامنى نتج عنه عمليات الاغتيلات والخطف وامتد الامر ليصل الى قفل حقول النفط والمؤنى حتى وصل الامر بتغول بعض الجهات المتمترسة خلف السلاح ان تختطف رئيس الحكومة نفسه معلنة تمردها على الجهات الشرعية ايضاما نتج عن اختطاف المواطن الليبي ابوانس والمطلوب للولايات المتحدة الامريكية من انتهاك سافر للسيادة الوطنية نتج عنه اضعاف حقيقى لهيبة الحكومة والمؤتمر ومع كل ذلك تضل الامور فى اطار النتائج المتوقعة كنتجة حتمية لانتشار السلاح وتغول المليشيات والقبائل المسلحة ويضل هناك بصيص امل اخر يلوح فى المشهد الليبي وهو الاعلان عن البدء فى انتخابات لجنة الستين اللتى سيناط بها كتابة الدستور والذى من المؤكد لو نجح الليبيون فى التوافق على وضع دستور والتصويت عليه واقراره سيكون بمثابة الصعود خارج عنق الزجاجة وتكون اللبنة الاولى لبناء الدولة الجديدة الوليدة كما ان دعوات الحوار الوطنى والمصالحة هى ايضا من اللبناة التى سوف تسهم فى بناء اساس متين لليبيا الجديدة التى يساهم فيها كل الليبين دون اقصاء او تهميش مع ضمان القصاص العادل ورد المظالم لمستحقيها لمنع تكرار شىء مقيت مشابه فى قادم الايام @@@

السبت، 19 أكتوبر، 2013

يوم مشهود

ثم تناقل الخبر سريعا وعم الارجاء وسمعت اصوت ابوق السيارات ولعلع الرصاص الخبر ان القذافى قد قتل ادرت موشر الرديو الاداعة الوحيدة التى يمكن سماعها هى راديو سوا انتظرناالموجز اشار الى الخبر وبانه قتل فى سرت لم اصدق المشكلة الكهرباء بمرزق مقطوعة بعد العمليات العسكرية فى بنى وليد وتدمير ابراج الكهرباء مما ادى الى انقطاع الكهرباء عن الجنوب ايضا نقص الوقود جعل من الصعب وجود مولدات تعمل كان لنا قريب لازل محركه يعمل ارسلت الكامرا وطلبت ان تلتقط صورة للخبر لكى اتاكد فعلا جانى بالصورة المرفقه وهى من اوئل الصور التى بتثها قناة الجزيرة للخبر انتظرنا حتى الليل لكى نتمكن من التقاط اداعة مصراته الحرة وهى يصلنا بثها عادتا من بعد المغرب حتى الساعات الاولى للفجر وعن طريق رادايو صغير كنا نتابع اخبار المعارك وفعلا سمعنا تسجيل كامل لثوار مصراتة واتذكر عندما وصف احدهم عندما سئله المديع واخبره ان القذافى امامى جثة هامدة فى السيارة الان وتم وصف الحدث حتى وصول الرتل لمصراتة ليوضع هناك يشاهده الجميع الا اللذين لايبصرون هذه قصة هذه الصورة @

الأربعاء، 16 أكتوبر، 2013

الخميس، 10 أكتوبر، 2013

كل عام وانتم بخير

مساؤكم خيرا كله ايها الطيبون الرائعون الذين تعشقون تراب الوطن تعيشون لاجله تالمون لهذا الوضع الذى كان من الممكن تجاوزه لو فكر الجميع و وضعوا مصلحة الوطن قبل مصالحهم الضيقة شخصية او قبلية او جهوية @ ام الاخرون فقد تعبنا من اكاذيبكم واستغلالكم وجريكم وراء المناصب والكراسى ونهب الامول و الممتلكات فسياتى يوم تدفعون فيه ثمن طيشكم وتهوركم ان الله لكم بالمرصاد طال الزمن ام قصر ولكم فى من غبر لعبرة@ الرائعون الاصدقاء والاحباب جمعتكم طيبة لايعكرها خطف او حيف سيزهر غدكم ان شاء الله وعيدكم هنىء طيب ((وكل عام وانتم بخير))@@@

السبت، 28 سبتمبر، 2013

عودة النت @

الحمد لله عاد اليوم الهاتف الارضى للعمل ودبت فى اسلاكه الحياة من جديد وانفتحت الدنيا على رحابها عبر الشبكة العنكبوتية لقد اتعبونا بهذا الانقطاع الطويل ونحن لم نقصر اتعبناهم ايضا @ شكرا لكل الاخوة بشركة بريد مرزق اخيرا وفيتم بالموعد هذا الاسبوع شكرا للموضفين والفنيين وجعلها الله اخر الانقطاعات ولا قطع الله لكم هاتف او نت @الاخوة والاصدقاء دمتم بامن وسلام وان شاء الله اموركم كلها تمام احييكم من جديد@@

الجمعة، 20 سبتمبر، 2013

عباد الشمس

كنت فى جولة با المزرعة معى الكامرة وجدت هذه الوردة لعباد الشمس بدت جميلة وحيدة اهديها لكم حتى يعود النت الذى وعدنا انه الاسبوع القادم ان شاء الله ادعوا لنا @@@

الجمعة، 30 أغسطس، 2013

غروب@

قبل نهاية رمضان بايام حدث خلل با الكيبل اذى لانقطاع خط الهاتف والنت السبب اخطاء من السكان الذين استغلوا معبر اسلاك الهاتف لتمرير كوابل للكهرباء مما اذى الى نشوب حريق بالكيبل وعدتنا شركة الهاتف والبريد ان يعاد خلال ايام ولكننا ننتظر ربما يبداء توصيل الكيبل الاحد القادم كما علمنا وها نحن ننتظر ان يعود ربما مع نهاية الاسبوع ان شاء الله اتمنى من الاخوة بالشركة والذين عهدناهم انهم يعملون بتفانى وجد اتمنى ان لا يخذلونا لهم منا الدعاء بالتوفيق ونحن ننتظر الاسبوع القادم قبل ان نفقد الامل @@@

الأربعاء، 10 يوليو، 2013

تهنئة...

بمناسبة الشهر الفضيل شهر الصوم والبركة الى كل قراء المدونة (كل العام وانتم بخير )وينعاد عليناوعليكم رمضان اعوم عديدة ودمتم بخير جميعا وافراد عائلتكم.

الأحد، 7 يوليو، 2013

منذ عام مضى...

بتاريخ الصورة من العام الفائت لم اندم ولن اندم على المشاركة فى انتخاب المؤتمر الوطنى لكى يكون هناك جسم شرعى فى دولة لم تبقى بها مؤسسة شرعية تقف على ساق بعدالثورة العارمة . كذلك ليحل محل المجلس الذى التئم على عجل لملء الفراغ والذى فرضه الامر الواقع لااكثر مثله مثل المجالس المحلية فى كل ليبيا @ لقد حدرت عن نفسى من البداية من رفع سقف التوقع لانى كنت ادرك حجم الاعباء التى سيتحملها هذا المؤتمر مع كم التحديات والارث الثقيل والتحديات التى خلقتها الثورة من تناحر و انتشار السلاح ولكن اقر ايضا ان المؤتمر لم يرتقى الى مستوى التحدى المطلوب وايضا انزلق فى متاهات والغام زرعة فى طريقه جعلته يحيد عن اهم استحقاق هو الدستورو الامن والمصالحة @ كذلك الحكومة الاولى حكومة الكيب كانت حكومة ترضية مترهلة من البدية للاسف فقط كانت تحافظ على الاوضاع حتى لاتذهب للتازم اكثر ربما هذا هو الفضل الذى ينسب لها @ ان حكومة زيدان الحالية ربما كانت تريد ان تكون اكثر حركة ولكنها للاسف ايضا جوبهة بسلسلة من المشاكل والعراقيل لم تسمح لها بالتقدم بداية بالصارع المسلح بين القبائل والجهات ثم الخطف والقتل والتهديد وانتهاء بالتفجيرات ومشاكل قبلية وجهوية ومشاكل اشباه ثوار @ ونحن نختم عام على ذلك اليوم نرى انه لم ينطبق البيدر على حساب الحقل ولكن يضل المؤتمر والحكومة هما صمام الامان حتى لاتنزلق ليبيا نحو الفوضى الشاملة وكل من يحمل شعارات درائعية تحت اى مسمى قبلى جهوى مليشياوى هو يدق اسفين فى نعش الثورة ويعمل على تحطيم مركب النجاة لليبيا @ لابد من عودة المؤتمر للمربع الاول وخيرا فعلت الاحزب بتجميد عضوياتها وترك افردها يتصرفون بحرية داخل المؤتمر وبذلك على المؤتمر ان يعود لمهمته الاولى وهى العمل على اصدار الدستور وحفظ الامن والمصالحة الوطنية لتكن هذه البنود الثلاثة هى شغله الشاغل@ لابد من الدفع الى الامام و وايجاد حلول سريعة لتكوين الجيش والشرطة وحل كل المنظومات الاخرى @ وعلى القبائل والتى هى جزء من المشكلة وليست التى تجترح الحلول لو كانت كما تدعى عليها ان تدعم الشرعية بميتاق شرف وان تجبر ابنائها بتسليم سلاحهم وان تكون منصفة وان تدعم الحكومة حتى تتمكن من بناء جيش وطنى وشرطة ليبية لاتنتمى لقبائل او جهات انما وجهتها ليبيا فقط وان يضل دورها اجتماعى بعيدا عن السياسة@ ام المناطق التى تغولت هى ايضا مطالبة بلجم ابنائها والعمل على مساعدت بناء الدولة وليس العمل على تكوين دويلات داخل الدولة@ كل عوامل اضعاف الدولة معروفة من الافراد المجرمين الذين كان يفترض ان يعودوا خلف اسوار السجون الى اشباه الثوار الى الاحزاب التى لاترى الا مصالحها الى القبائل المتناحرة على المال والنفود الى الذين يحملون اجندات الخارج وطيور الظلام وغربانه وبومه الدين يعرقلون قيام دولة مدنية تقوم على المؤسسات والعدل @ بعد هذا العام على المؤتمر ان يعود الى مربعه الاول وان تكون حكومة ازمة حكومة مصغرة تعمل على الملفات الاكثر الحاحا واخيرا لن يكون الليبيون خيار سوى العيش مع بعظهم وتقبل كلا منهم للاخر @ايها الليبيون رفقا بالوطن @ودمتم بامن وسلام @@@

الاثنين، 24 يونيو، 2013

القمر الفضى...

لقد تغنى الاجداد بالقمر وكل شىء جميل يوصف بانه البدر عند اكتماله وكالة وناسة قالت ان القمر اشتاق للارض واقترب الاقتراب الذى لايحدث الا عندما يزداد شوق قمرنا للارض وها هو كائن فى المدينة لن يحس الناس لا بالقمر ولا بالنجوم ولا بجمال السماء الزرقاء الهادئة ولكن فى الخلاء هى شىء جميل هادىء فضى يستعصى على الوصف وبما ان الكهرباء كثيرا ما تنقطع بالليل اصبح يتاح لنا ونحن بسياج المنزل ان نستمتع لبعض الوقت بالنجوم والقمر ونحتفى به فى زيارته لارضنا التى لن تتكرر قريبا لبعض الوقت فشكرا شركة الكهرباء اقطعى هذه الايام كما شئتى ليلا فقط لكى يتسنى لنا ان نمتع نوظرنا بهذا الفيض من الفضة وعلى الارض السلام يارب@@

الثلاثاء، 7 مايو، 2013

تسونامى التغيير 1

الثورات العربية كانت متوقعة بعد حالة التصحر السياسية واستنفاد الانظمة العربية لكل عوامل الكذب الممكنة ثم غبائها السياسى بعدم القدرة بتقديم اى شىء حقيقى على الارض لا مادى ولا معنوى لكن لااحد كان يمكن ان يتنبى بكيف ومتى يتم هذا التحول الدرامى فى احد المقابلات مع الاستاذ محمد بويصير اسماه ((تسونامى ))التغيير وانه قادم لامحالة ولن يستطع احد ان يوقفه اعود اهم الاسباب التى جعلت التغيير قادم و ممكن هى وسائل الاتصال من الاطباق التى انتشرت كا الفطر فوق كل المنازل بل حتى الخيام وعشش القش نهاية با النقال والنت والذى جعل من المستحيل الابقاء على العزلة والتجهيل التى مارسته الانظمة تعاملت هذه الانظمة معها بعدة عوامل لتحجيم هذه الادوات و احتوائها ومحاولة استغلالها لمصلحة بقائها وتحويلها الى وسيلة تسلية والها فما حاولت انظمة اخرى بتلطيخ وجهها القبيح بالاصباغ فى محاولة بمحاولات ترقعية ببعض التحولات الديمقراطية تفتق دهن النظام الليبي عن مشروع ليبيا الغد ركز فى البداية على محاولة شرء الغرب دولة دولة وحلحلت المشاكل من الممرضات الى لوكربى ودفع الكثير مقابل ذلك توج هذا العمل بعبور الخيمة الى امريكا فى شو اعلامى فى الامم المتحدة كان وبال على النظام فمابعد وفتح رخيص فى فرنسا وايطاليا قبل ذلك واصبح طز فى امريكا شىء من الماضى وحل محله ابنى اوباما وصديقى بارلسكونى بينما كان التعامل مع الداخل فى قمة الغباء اى باسلوب ((الزلباحه ))المعروف والتى ارتدها الشباب فى رقابهم يوما دليل على كذب النظام من توزيع الثروة الى كذبة العشرة الاف الى سيارات الشباب الى القروض وغيرها وعلى الصعيد السياسى هى تلهية مثلا شهداء ابوسليم تعويض وينتهى كل شىء ودستور يطبخ دون ان ينضج يوضع على النت ويختفى بعد 24ساعة النت واحيان لايعمل كل 20-8 يظهر الوريث القادم الذى لو حدث شىء تكون الطريق مهدة واذا الاب بصحته فهو لن يسلم الحكم لااحد ادا خيوط اللعبة كلها بيد القذافى واستذكر هنا قول محمد بويصير مرة اخرى عندما توجه للقذافى وقال بان حل مشاكل ليبيا ليست بيد احد لاسيف ولا غيره كل اللعبة بيد القذافى كان اللعب حينها فى الوقت الضائع وارادة الله تتشكل لينفجر الوضع على حين غرة فى تونس ويتحول الكبث الى ثورة عارمة استيقظ منها الناس حكام ومحكومين مدهولين كنائم اندلق على وجهه كوب ماء بارد بن على هرب وقبل ان يستيقظ الحكام اطل المارد المصرى وتنازل مبارك بعد عند اشتهر به اصبح القذافى كا اليتيم لم تعد له الا افريقية وليست كلها من الموكد دار بخلده الغرب الذى تخلى عن زين العابدين ومبارك فهو سيكون شامتا به اذا ما تململ المارد الليبي جرب اسليبه القديمة ان يتقدم خطوة للامام يسبق بها الاحداث ولكن الاحداث كانت اسرع وجاء الاعلان على النت 17=2هو الموعد الذى لافكاك منه الكل مدرك ان الصدام قادم ولكن الموكد ان ملك ملوك افريقيا لن يستسلم عن نفسى قدرت عدد الذين سيسقطون 10الاف لو تحصل الليبيون حريتهم بهذا الثمن سيكون هم الرابحون ولكن حجم الشراسة وحب السلطة واستسهال القتل فاق كل توقع وجد العالم الفرصة للتخلص من نظام بغيض كانت العقبة دائما طالما الليبيون صامتون اذا هنىء لهم بهكذا نظام حول هذا النظام ليبيا لمزرعة خاصة زرعها بالالغام والمشاكل ليكون هو صمام الامان لذلك ستتوالى انفجارتها كل يوم الى ان يعى هذا الشعب الطيب مقدار الفساد الذى لحقه من جراء ذلك النظام البغيض ويكون شعارهم ليبيا قبل المصالح الجهوية والمناطقية والقبلية وان يكون الدين نبراس ينير درب الخلاص اللهم وحد كلمتنا وصفنا لخدمة هذا الوطن للموضوع بقية هى كتابة دون تخطيط ولكنها افكار تتداعى كلما يضغط على الصدر شى عدرا للاطالة @دمتم بامن وسلام @@@

الأربعاء، 17 أبريل، 2013

وعد بالعودة....

اعتدر من كل الاخوة الدين يتابعون المدونة مرزق التى فى خاطرى لانشغالى باليومى ومتابعة ذلك عبر صفحتى على الفيسبوك من يرغب فى المتابعة ساضع رابط الصفحة هنا كما انى قد واقوال قد ابداء فى المدة القادمة فى غربلة ومتابعة بعض كتاباتى والتى تختلف فى المدونة عنها فى الفيس ارجوا منكم المعدرة ان الزلازل الذى احدثثه الثورة لازالت توابعه تتوالى ولم نجد الوقت بل فى الحقيقة الوقت موجود ولكن شىء من راحة البال كى نستطيع الكتابة التى تحتاج الى نوع من التركيز استميحكم عذرا و وردة هدية لكم عربون اعتدارhttp://www.facebook.com/rashad.alouaر

الخميس، 28 فبراير، 2013

العلاج....

ويأتيك با الاخبار من لم تزود ولكن ان يأتيك با الاخبار من تعرف ضحالة تفكيره ونضوب معينه فتدرك لحظتها ان هى الا كليمات حشى به دماغه الاجوف ويتفلسف بكلمات تعرف انه حتى لايجيد نطقها تقف مشدوها فاغر فاهك تتسأل من هذا المتفيهق الذى يدلوا بدلوه فى كل شأن ضارب عرض الحائط بكل الساعات التى درسها المتعلمون ويشرح ويتفلسف ثم يطلب منك ان توافق اقوله وتبصم عليها انها عين الصوب عندها امامك خيارين لا تالث لهما ام ان تبداء فى الشرح والتفنيد و قد ترفع ضغطك وتصاب بالصداع وقد لاتصل لنتجة او تنسحب بسلام مع ادركك لشىء فى غاية الخطورة وهو ان هذا الغبى يعتقد انه قد اوصلك لقناعاته وقد افهمك وربما افحمك لدرجة انك لم تجد الحجة للرد غير مدرك للحكمة من عدم اجابة الجاهل والسفيه واحيان ان لو كل كلب عواء ...ألخ بالعودة للاساليب الرخيصة التى اتبعها اعلام النظام السابق من اجل غسل وحشو ادمغة مؤيديه واسلوب بث الاشاعة واستخدامها كسلاح فتاك مع شعب امى جاهل لايرى ابعد من ارنبة انفه فى ابقاء مشاهديه مسمرين امام التلفاز لمدة 9ساعات من الكذب المبرمج المتواصل والذى استمر حتى تحرير طرابلس 20-8فى وقت كان الناس فى قمة حالات الانتباه لكل كلمة ورمز واشارة تصدر عن ابواقه هؤلا بصدق بحاجة الى عملية غسيل مضاد لكل الفيروسات التى حقنوا بها طوال الثورة وبحاجة الى (علاج نفسى)يخرجهم من حالة الصدمة والتشويه والكذب الذى عاشوه طوال الفترة الماضية كذلك على الثوار ان يعطوا نموذج مقنع يصلح كبديل لكل مساؤى النظام السابق لكى تسهل على امثال هؤلا القدرة على المقارنة والتمييز لابد من ايجاد برامج للشباب وللاطفال للمراة والرجل والطفل برامج جماعية تجمع الترفيه والتربية واعادة ترتيب الافكار غير سنرى الامراض النفسية تتنتشر بطارد ونرى كل المؤبقات (خمر مخدرات دعارة) احباط انتحار وتطرف اقصى التدين واقصى الانحلال حتى الكفر ...لابد من وقفة جادة تتلاحم فيها مؤسسات المجتمع المدنى والمساجد والمدارس والاندية والكشافة وبيوت الشباب وغيرها لكى تاخد بيد الناس تجعلهم اكثر ثقة بالغد تحسسهم بحقهم فى الحياة الكريمة وان الكرة الارضية لم ولن تكف عن الدورن حتى يأدن الواحد الديان وان القادم بعون الله افضل من الماضى بكل المقايس وامام الليبين فرصة اخيرة لكسب رهان المستقبل فقط ان يتكلوا على الله ثم انفسهم ويعملوا بصدق من اجل ليبيا @ودمتم بأمن وسلام@@@@

الجمعة، 22 فبراير، 2013

خطوات على الدرب....

قلى ماذا تقراء اقل لك من انت قل من اصحابك اقل لك من انت لذلك لابد ان تختار قرينك فكل قرين با المقارن يقتدى مهم تحاول فانك ستجد نفسك قد تاثرت والكتاب اعز صديق لذلك تخير اعز واغلى الكتب التى تحشو بها رئسك فحثما اذا ما امتلى انائك سينضح حينها بما فيه ولن تولد بنات افكارك من فراغ عندها ستكتشف انك تهدى بكلمات لاتعبر حقيقة عن محيطك فتلوك كلمات لايفهمها الا الذين يقفون على نفس ارضك وشربوا من نفس معينك فاسقطك وحدك ورموزك وحدك تبدوا غريب عن عالمك و وسطك انت ابن افكار استقيتها من كتاب لتجارب اخرين لم تمررها على غربال حياتك انت لم تهضمها او تصهرها فى بوتقتك انت ربما تكتشف ذلك متاخر لانك تكون قد شربت الاناء كاملا ولم يبقى لك سوى ان تكون كوكب وحيد تائه وسط عوالمك لايلجاها الا الذين هم يشبهونك لذلك لابد من ان تنظر بعين مفتوح وتتخير ما تقراء وترقب نصوصك هل تعبر عنك حقيقة وعن محيطك مع موفقتى على ان تكون القراءة لااجل القراءة للحصول على قدر من المتعة الداتية والتعرف على ثقافة الاخرين ولكن اقراء بعين مفتوحة وعقل مفتوح و ببصيرة @

الأحد، 17 فبراير، 2013

اهنئكم بعيد الثورة الثانى واقول ....

امام الليبين فرصة ذهبية لدخول التاريخ وبناء دولة حقيقة ورسم دستور عادل يحمى حقوق كل الليبين وبحفظ حقوق الانسان ويحكم الشرع ويفصل بين السلطات ويجعل المواطنة هى المعيار المكافأة المجزية للشعب الليبي هى تقديم الدستور فى وقته واعادة السلاح لمخازنه وبناء دولة المؤسسات وعودة البناء لكى يكون للجيل القادم دولة حقيقة تحقق احلامهم وتطلعاتهم عن نفسى اقول (لقد سرق منى النظام السابق احلى سنى عمرى كنت دائما على طرف نقيض مع كل ترهاته لقد ايقنت مبكرا ان وجود ذاك النظام يتناسب عكسيا مع تطور ليبيا وهو اكبر عائق فى طريق تقدمها وهو يشكل خطر على وجود ليبيا كا كيان وديموغرافية كل يوم كان يشكل مسمار اخر فى نعش ليبيا لذلك على هذا الجيل ان يتمسك بحريته ويعمل على بناء ليبيا الدولة الديمقراطية الحرة دام كل الخيرين لليبيا لا للفوضى لا للتقسيم نعم لليبيا ام كل الليبين والله اكبر ولله الحمد @دمتم بأمن وسلام @

الأربعاء، 9 يناير، 2013

الكرنه او النبق....

فما كان بالسوق يشترى الكاكاوية مر على خاله احمد بجزارته واخبره أنهم يريدون غدا الذهاب معه إلى منزل جده بالسوانى ((اخبر أمك ان تكون جاهزة بعد صلاة الظهر ))فرحة كبيرة عندما يذهبون الى مزراعة جدهم مبكرا نهضت الام لتعد وجبة الغداء التى ستحمله معها وبعض المؤن التي اعتادت أن تحملها لوالديها وأهلها عندما اقترب الموعد جهزت الأم أبنائها أيضا وألبستهم ملابس نظيفة مرتبه وضل الأولاد طوال الوقت يترقبون وصول السيارة يتسابقون معها وهم يصرخون( خالي جاء) يصلون المنزل يساعدون أمهم في حمل الاغرض و وضعها بالسيارة وتنطلق بهم السيارة حيث مزرعة جدهم فى( البحريات) بمجرد وقوف السيارة يتقافزون منها فرحين بلقاء جدتهم . بعد السلام يتركون أمهم عند جدتهم ويتسابقون نحو أشجار الكرنه المتناثرة في المزرعة ويقومون بجمع كل تلك الكميه التي تكون متروكة تحت الشجر يأكلون ويملئون الباقي في أكياس كانوا احضروها معهم لهذا الغرض ويعودون بعد أن أرهقهم الإعياء يتجهون حيث يقف حصان الجد الذي يكون قد حضر وربط الحصان إلى جدع النخلة يتفرجون على كل حركاته وسكناته ثم يذهبون إلى البيت للقاء الجد وتناول العشاء. ولكن شىء واحد كان يزعجهم هو عندما تطفئ المصابيح ويطلب منهم الذهاب إلى النوم في الوقت الذي كانت في بيتهم الدور مضاءة بالكهرباء ولديهم جهاز للراديو يظل حتى ساعة متأخرة من الليل يتململون في أماكنهم ويتسامرون بتبادل الاحاجى والقصص ولكن ما أن يوغل الليل ومن بعيد أصوت الكلاب ونهيق بعض الحمير يذهبون في سبات عميق يستيقظون فى الصباح يقومون بزيارة أقاربهم وبعد الظهر يصل خالهم احمد ليعيدهم إلى البلاد مرة أخرى يحملون معهم كمية من الكرنه إلى رحلة أخرى ... تمت

الثلاثاء، 8 يناير، 2013

قوووووووووووول.....

فما يتعالى صياح أولاد ألحى تسمعه من منعطف جامع الذكر شوط الكورة ,العب ,مد الكورة ,بلاش أنانيه يا محمد ,ثم يتعالى الصراخ ((قوووووووووووول))ويجرى حسن خلف الكرة ليعيدها من بين النخلات فليمح جدي يتكئ على عكازه متجه للمنزل بعد أن اقفل بقاليته في الحميدة يعود مسرعا ومحذرا الجميع اهربوا جدي جاى هو لا يطيق لعبهم أمام بيته لصراخهم وشيطنتهم وكثير ما يضربون الكره على حوائط البيت التي رسم عليها طول الزمن شقوقه لذلك إذا أخطاء احدهم وقذف الكرة عاليا وسقطة بالبيت فلا يبقى أمامهم سوى خيارين لا ثالث لهم ام تقع بيده ولن يحصلوا عليها الا بعد زمن أو أن يغامرا احدهم ويعتلى حيطان البيت تم ينزل من الدرج ويمشى على رؤوس أصابعه تتنقل عينيه في كل الأرجاء حتى إذا رأى الكرة ينسل دون ان يلاحظ جده تم يحمل الكرة ويعود عبر السلم مرة أخرى عندما اقترب الجد كان اؤلك الشياطين قد اختباؤ في كل مكان حتى يدخل المنزل ليعلوا صراخهم من جديد تم ((قوووووووووووووول))تعادل 2=2 فى هذه اللحظة يطل أخيه الأصغر قالك بوى تعال ويستادن ويدخل احدهم مكانه ليلعب حتى لا يختل ميزان القسمة . ياخد الكيس والنقود من والده ويعدو نحو السوق من الجهة الغربية فهو اقرب يصل دكان عمه على يسلم يعطه النقود ويسلمه الكيس يزن له 2كيلو ككاوية يصبه في الكيس يعطيه بعض من الحلوى ويوصيه ان يوصل السلام لوالده يضع الكيس على ظهره حتى يتمكن من الجري عندما يصل يجد والدته وأبيه وأخته وأخيه الصغير يلعبون فما براد الشاهى يغلى على النار والطاوى لتحميص الفول السودنى تنتظر يضع الكيس أمام أمه يسلم عليك عمى على ويركض ليعود لمكانه فى الملعب ويستمر الصراخ ويبدءا رويدا فى الخفوت مع اقتراب الشمس من الغروب بين الحين والأخر ينسل ليشرب كوب من الشاي با لنعناع ويملى جيوبه با الكاكوية التي ما ان يصل حتى تفوح رائحتها فى المكان يدخل يده فى جيبه ويقسمونها لكلا عدد من الحبات ويعود لصراخهم وجريهم خلف الكرة وبين الفينة والأخرى تعالى الصراخ ((قوووووووووووول) يتبع