السبت، 29 سبتمبر، 2012

السياسة مرة اخرى .....

السياسة لعبة محايدة لاتنفع فيها النويا الطيبة فيها اهداف ومصالح ماتره انت خطاء قد يره غيرك عين الصوب تستفيد السياسة من الاعلام والعلاقات العامة والكذب وبث الاشاعة فى السياسة كل شى حلال اقتل لكن لاتترك دليل جرد خصومك من كل اورق القوة والضغط استخدم المخابرت لتصل وتتنصت حتى على مايدور داخل المطابخ وحتى الغرف الاخرى تقدم لضيفك فاكهة وعسلا وكل مايريدون تسمعهم من طرف اللسان احلى الكلام تم وبمسدس كاتم للصوت او فى حادث سيارة مدبر يموتون وتخرج متشح با الاسود لتدبج فيهم ايات الرثاء وتدرف دموع التماسيح ان تطلب الامر تشترى خصومك وتدفع فيهم وقد تاجر مافيا من دول شقيقة وصديقة لكى يتم تخديرهم وتهريبهم بالسيارت او با الطائرت عبر الحدود تدبح الدبائح وتولم فى ليبيا با البازين وللحم الوطنى فله سحر لايقاومه الليبين تحبس خصومك وترفع على السجن علم الدولة لكى تقول انهم تحت القانون هكذا هى السياسة ملعونة من لايريد ان يلعبها باصولها عليه على اقل تقدير ان يكون منتبه حتى لايقع فى حبائلها ,وليتذكرا ان السياسة لعبة محايده @دمتم بسلام@

الأحد، 23 سبتمبر، 2012

المسكوت عنه ...

المسكوت عنه ذلك الشى الذي لاتستطيع الحديث فيه لااسباب قد تكو وجيهة كا الذين مثلا كثيرا من الأشياء مسكوت عنها وذلك ربما يعود الى قدرة عقل الإنسان وقصوره عن بلوغ كنه الأشياء برغم غرور الإنسان بعقله وعلمه ولكنه فى كثير من الأحيان يقف أمام كثيرا من الظواهر عاجزا عن إيجاد تفسيرا لها هذا الهين الذي لم يؤتى من العلم الا قليل ولكن كثيرا ما يشتط الإنسان ممتطى صهوة الكبر معتقد ان لااحد يستطيع ان يجاريه وان لها لكل شى تفسير ولكل أمر حل فما لو نظر فى نفسه لاعتبر أيضا من الأسباب الوجيهة أن لايكون المكان ولا الزمان صالح لطرح مواضيع معينه فكثيرا من الأحيان مجابهة الإنسان بحقيقته قد تصدم تصوره لنفسه وتنجلي حقائق يظن ان لااحد غيره يعلمها مما يؤثر على العلاقة سلبا وقد تنفصل عرى الصدقة بسبب الصدق وضيق الأفق لذي احد الأطرف ((فما يقال رحم الله امرؤ أهدى الى عيوبي ولكن كثيرا ما يكون للنصيحة اثر معاكس فما ان تنصح إنسان حتى يقلب لك ضهر المجن وتصير انت هدف لعداوته وأشياء مرة لاتستطيع ان تلوكها ولكن كما يقال فى فمك ماء لاتستطيع البوح بها لااسباب اقلها تخلق لنفسك الأعداء أحيان دون مبرر وتفقدك الأصدقاء البين بين وتجعلك منبوذ حتى وان كنت فى موقفك صائب وتربص اطراف شامته تنتظر فى تلك الفرصة لتطعن الأخر بجريرته التى لايعرفها غيرك وتكون بذلك قد جاءت البينة من صديق محسوب على ذلك الطرف لتكون ذليل من الأصدقاء لايمكن ضحده عندما يستشهد به الأعداء ادا لن تسلم إذا سكت وإذا تكلمت فا المصيبة أعظم وأنت تتقلب بين صمت مضني وكلام يجلب لك المصائب ويجر لك العداوة . ربما من حسنات الناس فى الغرب قدرتهم على عدم المجاملة فهو يقول للمخطئ أخطئت ويشكره إذا أصاب ويتأسف عندما يخطئ ويستادن عندما يريد شى أسلوب راق فى المعاملة لاياخد دور الآخرين معتبر ذلك فهلوة ولا يناصر الباطل لانه ابن جلدته او قبيلته لايجد نفسه مضطر للكذب لكى لايجابهك بالحقيقة ولايحتاج للنفاق و التملق لكي يصل لااغرضه تربى على احترم القانون والأخر وان السرقة والكذب حرام تعلم ان يحترم نفسه قبل ذلك فلا يهنها بوضع نفسه فى أمكان لاتليق به ((وهنا استغرب كيف لإنسان مسلم خلقه القران لايخجل من وضع نفسه فى مواضع يجده الله بها نهى ان ينزلها فتبا لهكذا فصام ))

الخميس، 20 سبتمبر، 2012

من اجل سيارة.....

الليبين ومشكلة السيارت كم من قتيل ذهب مقابل سيارة تافهه عدد لاحصر له ومازال مستمر.. السبب النظام المنهار حول الحصول على سيارة حلم بعيد المنال لكى يحولها الى ادات رخيصة لبيع وشراء دمم وشرف الرجال والنساء فكم من جرائم حصلت للحصول على مركوب مع ان النظام المنهار (رفع شعار ان المركوب حاجة ماسة للفرد و الاسرة )ولكنه استغل هذه الحاجة الماسة ابشع استغلال اخره تجنيد الناس للقتل من اجل سيارة كما حدث عندما اغرى الشباب بالسيارات والبيوت حتى يذهبوا ليقتلوا اخوتهم فى بنغازى ومصراته و الزنتان لماذا لاتكون السيارات كا الارز و الطماطم فى المحلات كا باقى السلع تباع بالتقسيط ويمكن ان يقتنيها كل الناس وتفتح الوكالات للسيارة الممتازة والجيدة والتى تتمتع بمقدار جيد من تحوطات الامان لتقلل من حجم النزيف الليبي على الاسفلت هذا ليس شى صعب ولا مستحيل هكذا هو الحال فى كل مكان ونحن لن نعيد اختراع العجلة @دمتم بسلام@@@@@@@@@@@@@@@@@

الاثنين، 17 سبتمبر، 2012

حديث الطرشان

ا
مريكا سادرة فى غيها هى كا الجمل الذي لايرى اعوجاج رقبته فهي تطلب جلب الجناة في ليبيا وحماية سفارتها بينما لم تعتذر صراحة عن الفلم او تقرر منعه او تقرر محاكمة من أنتجه و موله لكي يشعل فتنه لقد استطاعت بذكاء القاعدة توظيف ردات الفعل الغاضبة و وجهتها نحو هدفها لكي توصل رسالتها و تنتقم لمصائبها لقد ساد اعتقاد خاطئ بان وفاة بن لادن تم أبو يحي الليبي سوف يضعف القاعدة ومناصرة الثورات العربية سوف يدجن الشعوب العربية متناسية أمريكا غضب العرب والمسلمين عليها نتجه انحيازها الأعمى والأهوج لمصلحة اسرئيل التى تحتل أقدس أقداس المسلمين ((الأقصى السليب))و ألاف الفلسطنين المشردين الدين يحرمون حق العودة فما يحشد شدد الأفاق من الصهاينة الى ارض الميعاد كما يدعون ان العالم ليس بخير ولن يكون بخير ماستمر الظلم الصارخ ودول الربيع العربي رغم معانتها من طغاتها إلا أنها لن تنسى ولن تغفر لمن يمس مقدساتها ان بن لادن ليس إنسان كان فى جبال تور بورا تم قضى فى باكستان وابويحى الليبي ليس إنسان خرج من جنوب ليبيا الى افغانستان تم قضى فى باكستان إنها فكرة ستضل وتجد من يعتنقها ما ضل الاستهتار بمشاعر المسلمين وأهانت معتقداتهم واحتلال أرضيهم و مقدساتهم وصفع وجوههم با الفيتو فى الأمم المتحدة بكل صلف وغرور ((هذا تشخيص للواقع وليس دفاع عنه )) وفى تدوينه قديمة تحمل عنوان (القدس عروس عروبتكم )ربما تقول ما أشبه الليلة با البارحة ولكن متى تجيب أمريكا على هذا السؤل لماذا حدث لنا هذا الذي حدث و يحدث قراءه طيبه((ويستمر حديث الطرشان)) @ودمتم بسلام