الأربعاء، 30 ديسمبر، 2015

1@

هذه الصورة لشارع لحميدة بمرزق واضح به النخيل بجانب الطريق والسوق القديم ومئدنة جامع الحناشى فى العام 1965م

الجمعة، 31 يوليو، 2015

حصة التعبير@

من الحصص التى احبها وكانت اثيرة لذى استمتع فى توليد الكلمات وصفها وفى احيان كثيرة يفوق ماكتبه من اسطر مايطلبه مدرس المادة ولااتوقف حتى اجد خاتمة تلائم موضوعى لذلك الح على احد الاصدقاء ان اكتب له رسالة لفتاة احبها كان يلتقيها فى غدوه ورواحه من المدرسة لم يكن التواصل ممكن ذاك الحين الا عن طريق نظرة مختلسة او اذا زادا الامر عن ابتسامة فسلام فقط وليست الامور كماهى الان حيث اصبح التواصل بهذه السهولة واليسر والتساهل وربما انعكس ذلك سلبا فى اطفاء المشاعر وربما حتى الوقوع سريعا فى حبائل المدعين وقد تصل الامور الى اشياء شائنة وخطيرة احضرت قلمى وكرسات ذاك الوقت معدة خصيصا للرسائل على اطرفها الورود وماطة ببراويز جميلة اخرجت من المكتبة كتاب يسمى ((كيف تكتب الرسائل)) وكانت تلك الكتب رائجة كثيرا وتحوى عددا من الرسائل فى مختلف الاغراض فتحة باب الرسائل العاطفية وجدت واحدة تليق بمقام العشق قرئتها ثم بدات بتعديل محتواها حتى يلائم مقتضى الحال وينطبق المفهوم على الماصدق من حيث التشبيهات والكلمات عموما حورت الرسالة وانهيتها ووضعت قلب وغرست به سهم اكوبيد وطويت الرسالة وحملتها فى اليوم التالى الى المدرسة انتحيت ركن وصديقى اطلعته على الرسالة اعجب بها وقام بالصاق المظروف و وضعه فى جيبه لكى يعطيه للشخص وهو قريب الفتاة ويعرفه صديقى و وثق به واكد له بانه سوف يوصل الرسالة الى قريبته وهكذا بعد ايام جائنى صديقى يطير فرحا وابلغنى بان رسالته وصلت وفعلت مفعولها وانه يريدنى ان كتب رسالة اخرى حاظر هى عملية سهلة سهرة والكتاب وتحوير رسالة مختارة وهكذا حتى بلغ عدد الرسائل اربعة رسائل كنت اسئله هل انت متاكد من ان رسائلك تصل اليها وهل من اى ردة فعل لم تشفى غليلى اجابته وطلبت منه ان نظيف طلب ان ترد كتابة عن طريق حامل الرسالة كان رد قريبها دائما هى سوف ترد حتى كنا دات يوم نتحاور وكان شخص اعرفه من نفس المنطقة استخدم بتهكم كلمات ادركت انها ليست من بنات افكاره ولكنها فى اخر رسالة من صديقى لحبيبته المزعومة وانا خططتها بيدى ابلغت صديقى با الامر فاصر على الرد وضل قريب الفتاة يسوف ذهبت الى ذاك الشاب الذى فضحته كلماتى استرجته فى الكلام فهمت منه ان الرسائل ياتى بها اليهم لكى يتسلوا بما يكتب فيها ابلغت صديقى استشاط غضب وقرر ان يذهب ليثير مشكلة ولكنى طلبت منه على ان يتظاهر بانه مستمر فى اللعبة ويصر على الرد ثم يبلغه بانه سوف يعطيه رسالة اخرى لها فوافق وكتبنا له رسالة هذه المرة رسالة ليست من كتاب الرسائل انما هى من بنات ابليس ومن الهمه تحوى كل مافى قموسنا الليبيى من كيل لسباب والتهكم والسخرية ومنها عرف ان امره قد فضح اصبح يتجنب لقاء صديقى ولم يشير صديقى للموضوع وماتت القصة هنا@@@

الثلاثاء، 21 يوليو، 2015

مرزوقة@

< انت ايتها الجميلة ذات النخلات السامقة حتى متى تظلين بعيدة تاخدك الازمنة من سنة تلحقك بالسنة واولادك ايتام هنا مشردون حفاة يبحثون فى كتاب الابد عن امهم الضائعة الا تملين هذا الصقيع وعبث الشوق با الامكنة وغربة الوجد والتشرد وتنكر الموانى وغربة الاشرعة عودى فلا الاسماء هى الاسماء ولا عادة اماكننا هى الامكنة تعبنا عودى لتحيا السنابل والعراجين ويعصر القوم شىء من كروم الحياة تعبنا مللنا غيابك عودى كى يصمت الدئب فينا ونملى بالحب هذا الخوء نتوسل اليك عودى فقد مللنا العيش بذونك يا غابة نخل و واحة حب وبهاء وسفر بوح نعالج به اشوقنا ورشة عطر وتباريح وجد ورشفة ماء@@@

الأحد، 19 يوليو، 2015

@تهنئة@

الاخوة قراء المدونة مرزق التى فى خاطرى هاهو رمضان يلملم سعاته الاخيرة ملوح لكم بالوداع على امل اللقاء عام قادم @نسئل الله قبول الصيام والقيام واتاح لقاء جديد فى القادم من الاعوام @تهنئة خالصة من القلب الى كل الاخوة والاصدقاء @ودعاء بان يرفع الله عن هذا البلد الطيب المعاناة والتعب وان يعم السلام ربوع بلادنا الاسلامية كافة @كل عام وانتم بخير@@@

الاثنين، 22 يونيو، 2015

الايام@

مند سنوات الايام تمضى راحلت ومعها احلامنا المؤجلة التى كنا نرحلها سنة بسنة عسى القادم يكون افضل من الماضى حتى بدت الاشياء وكانها لم يعد للافضل مكان لقد فسد كل شى وفقد طعمه وفى غمرة هكذا افكر ارتفع ادان المغرب مدركا انى قد سرحت لبرهة وانا انتظر ادان المغرب كى اكسر افطر يوم جديد من ايام الصيام انه اليوم الرابع ربنا يتقبل صياما جميعا عندما فكرة بشكل اقل سودوية اعتقد ان الامور ليست بهكذا سوء وامكانية الاصلاح والعودة واردةفبين الامل والخوف والرجاء تزهر وردة من بعيد تدعونا للحياة والصبر وهكذا هى الايام @@@

الاثنين، 8 يونيو، 2015

قمرى@

ساظل ارقب بزوغها كل يوم هى قمرى ساسمع صدى ضحكتها فى زقزقة عصفورا عند الصباح واتملى فى سواد عينيها ليلا اذا غاب القمر هى قمرى اترجمها على اورقى فل ونرجس ورياحين تغاريد شوقا وحنين@@@

@على عتبات الليل@

هاندا اقف وحيدا على عتبات الليل كعادتى احصى دقائقه فى صمت وهدوء يمضغ الليل سويعاته ببطىء ترحل دقائقه محملة بشىء من تعبك المعهود لكى تفسح مجال لتعب اليوم القادم تتحين الفرصة لتقتنص كلمة قد تضل الطريق فقد طال صمتك عن التحليق وباتت الكلمات صعبة وصار فعل الكتابة طقس صعب المنال وهكذا تودع اخر دقائق الليل باورق ناصعة البياض لاشىء فيها سوى فراغ يملئه ضجيج صمت يندر بموسم خصب قادم ولكنك تدرك ان ليس الان اوان الحصاد @@@

الجمعة، 13 مارس، 2015

@لقاء@

البيت من الخارج لايشى بشى يشبه البيوت التى حوله ولكن ما ان تفتح الباب و تدلف الى الداخل حتى تكتشف ان المكان ليس كا كل مكان مرتب الى درجة ونظيف الى درجة ومنسق بشكل جميل الشجيرات واحواض الورود المختلفة وممرات موشاة بزهور مختلفة بعضها تنبعث منها رائحة ذكية كالياسمين والفل واصناف اخرى جميلة الرئحة والمنظر وفى ركن هادىء وجد هناك مقعدين يتوسطهم منضدة يعلوها يعلوها مفرش جميل كانت تجلس هناك وتنظر الى هاتفها تلعب او تتصفح شىء فى النت لم تشعر بوصوله حتى دناء منها عندها رفعت راسها والتقت العينان للمرة الاولى انت انتِ نعم جرجت من كليهما كاننا التقينا مند زمن كانها تعرفنى لم تكن هناك حواجز او صعوبة فى قراءة افكار كلينا مدت يدها لتصافحنى مددت يدى لمست يدى يدها كم كانت رفيعة وناعمة الملمس ابقيت يدها للحظات كى ادرك انها حقيقة وليست خيال عبر النت او صفحات التواصل سحبت يدها بهدواء وقالت تفضل اجلس جلست فما استعيد هذه اللحظات لانى فور وصولى الى المنزل خططت على الحائط تاريخ ذلك اليوم 17-9-1998 انا اتامل التاريخ وقف ابنى بجانبى يسئلنى ماهذا اخبرته فى هذا التاريخ تزوجنا انا و والدتك ضحك ضحكة جميلة دات مغزى وقال ربى يخليكم لبعض فرددت بدورى ويخليك انت واختك لنا وغادر وهممت انا بسقى بعض من ورود احضرتها هى معها فى اصايص من بيتهم كتدكار لذلك اللقاء @@@

الأحد، 8 فبراير، 2015

عودة الربيع@

@فى انتظار الربيع وحثما سيعود وتورق الدنيا من جديد وتجد العصافير الوليف وتبنى اعشاشها من جديد هكذا هي الحياة@@