السبت، 27 ديسمبر، 2014

وداعا لعام مضى واهلا 2015م

رويدا نقترب من نهاية العام والايام الاخيرة تلمم دقائها وساعاتها وتستعد للرحيل فما يقترب العام 2015م من الابوب معلنا عن قدومه كنت اعتقد ان كل الذى مضى قد مضى لايعود ولكن ذلك صحيح فى حياة الانسان الذى ينقص رصيده كل ساعة وهو يخطو نحو المقبرة وكما يقال دقات قلب المرء قائلة له ان الحياة دقائق وثوانى غير ان فى التارخ هذا يبدوا غير صحيح فكثيرا من الاحداث قراناها وسمعناها وظننا انها لاتحدث او لاتتكرر ولكن الواقع الان اثبت بما لايدع مجال للشك بان التاريخ يعيد نفسه وكما قال بعضهم الاولى ماساة والاخرى ملهاة ولكن الحقيقة هى التاريخ يعود بقسوة قد لايتصورها العقل السليم ذو الفطرة النقية السليمة ان اعمال القتل والسلب والنهب والتفنن فيها والتفاخر بها لايمكن بحال ان تكون من خصال الانسان ذو الدين والفطرة الطيبة ولكن نعود للعام الجديد فربما يحمل بشرى غدا اجمل مما مضى فالانسان كما جبل على الخير فبذرة الشر مزروعة به وهو من يقتل احدها ويحى الاخرى لذلك يبقى الامل مزروع فى داخلنا بان يصحوا الضمير ويعمل على اقتلاع الشر وسقى بذرة الخير لتنموا فينا وتزهر وكل عام وكل الاخوة والاصدقاء الاحبة بخير ورحم الله الذين رحلوا حقق الله امانيانا الطيبة @@@

السبت، 20 ديسمبر، 2014

شروق4@

شروق3@

هذه اخرى@

شروق 2@

هذه صورة اخرى@

شروق@

احيان اظل حتى اصلى الصبح ثم اذهب الى النوم ولكن قبل ان امضى الى النوم لفت انتباهى تحول لو الصالة الى لون برتقالى اتجهت نحو النافدة ازحة الستارة لتكشف عن منظر مهيب رايت شىء يشبهه فى ساعات الغروب ولكن فى الشروق وبهذا الشكل ربما المرة الاولى سجلت بالكامرة عدد من الصورة لذلك هاهى احدها @

الأربعاء، 17 ديسمبر، 2014

يوم عادى 3@

@يوم عادى 3@ بعد تقلب على الجنابين وعد الخرفان والارانب وحتى درجات السلم الصاعد للسماء ونجوم الليل ونجوم الظهر ولكن النوم عصى ولكن فجئة ومتى وكيف لاتدرى تجد نفسك قد سافرة فى دنيا النوم الجميلة لا ادرى اشعر بها كانها نصف ساعة عندما انطلقت اشارة منبه النقال تدكرت انها الان التاسعة والنصف لذى موعد على تمام العاشرة ستكفينى نصف ساعة لو احسنت استغلالها بين غسيل وتسخين محرك السيارة ورتداء الملابس وشرب كوب الحليب وقطعتان من البسكويت واخد معى كوب الشاى للسيارة ساكون امام المكان المتفق عليه ولن تتجه اليك عيون الحاضرين بانك اخر من وصل ولكن البرد و وسوسة الشيطان انتظر قليلا ربع ساعة يكفى لانجاز ماسبق لما العجلة ويمكن ان تلغى بعض الاشياء مثلا بلا حلاقة وايضا ليس من الضرورى ان تلمع الحداء ولتكتفى بكوب الشاى وليس من الضرورى ان تسخن السيارة حتى يرتفع المؤشر هذه تساوى ربع ساعة من الدفء وشى من النوم الذيذ الذى يكون ممزوج بصراع ان تنهض لموعد ضرورى وانت ايض لست متحمس له بما يكفى عموما تغلب صاحبنا ذاك الذى تعرفونه جميعا واعتقد انها كثيرا ما لعب معكم نفس اللعبة اقفلت النقال وجدبت الغطاء فى انتظار ان تمر تلك الربع ساعة ولكن لم استيقظ الا على رنين الهاتف و احد الاخوة يسئلنى لما لم تحضر اليوم هل انت بخير لا ادرى بماذا اجبته واقفلت الهاتف ونهضت انها الواحدة ظهرا نهضت بصعوبة اه لقد شبعت نوما ولكن افكر كيف ابرر للاخوة عندما نلتقى فى الموعد القادم سبب الغياب @

الثلاثاء، 4 نوفمبر، 2014

morzuk castle زيارة لقلعة مرزق

morzuk castle زيارة لقلعة مرزق

من المدرسة الى الجبهة 1@

سرت الاشاعة سريان النار فى الهشيم ((الطلبة خدوهم فى حافلات )) خرج لايلوى على شىء صوب المدرسة التى يدرس بها ابنه فى الليلة الماضية طلب الابن من امه ان تغسل له البدلة العسكرية وعندما جفت اخدها عن حبل الغسيل وظل يكويها بعناية :لما انت مهتم هكذا بكيها على غير عادة ؟فقد اعتاد ان يحتال على اخواته الواحدة تلو الاخرى حتى تقوم احداهن بكى بدلته ولكنه اليوم يدقق فى الطيات ويعيد الكى اجاب والده غدا عندنا حفل وسيتم تصويرنا فى الاداعة المرئية اه هز الوالد راسه وذهب فى الصباح ارتدى بدلته العسكرية كان الحداء يلمع يمكن ان تحلق دقنك عليه وصل المدرسة حيا الاصدقاء والزملا كانوا مرتبين اكثر من العادة وضع كتبه فى درج المقعد سمع العريف يصرخ (اجمع ) كم يكره هذه الكلمة هرول نحو الساحة وقفوا فى فصائل اخد الظابط التمام ثم بدل ان يطلب منهم الدخول للفصول كا العادة فتح باب المدرسة ودخلت حافلتان بلون كاكى عسكرية نزل ظباط تحدثوا مع الظابط مدير المدرسة غادر الساحة تقدم العقيد وطلب منهم الاستعداد تم التوجه نحو الحافلات لانهم سيذهبون فى مهمة فما كان منهم الا تنفيد الامر والصعود الى الحافلات وتغادر الحافلات المدرسة الثكنة كان ذلك بداية اليوم ومضى وقت حتى فاح الخبر بالمدينة و وصل مسامع ابيه مسرعا دخل الى فناء المدرسة هى خاوية على عروشها لاصوت مدرس ولا ضجيج طلاب مر عبر صف الفصول المشرعة الابواب مر على بعض الفصول وجد الكتب بعضها فى الادراج والبعض الاخر فوق المقاعد كما تركها الطلبة قبل طابور الصباح دخل فصل السنة الثالثة ثانوى علمى مر على المقاعد وجد كتب ابنه حملها واتجه نحو ادارة المدرسة كان مديرها ظابط برتبة ملازم اول سلم وركز النظر فى عينيه وسئله اين الطلبة ابنائنا يا استاذ رد لقد ثم اخدهم الى احد المعسكرات بناء على امر عسكرى متى يعودون رد الظابط لاعلم لنا ولكنا سنلحق بهم هكذا اخبرنا عاد الوالد للمنزل يحمل كتب ابنه قام باجراء مجموعة من الاتصالات باصدقاء واقراب ليسئل وجائه الرد الذى كان يخشاه وذلك لاحتذام المعارك فى تشاد فربما يؤخد الطلبة الى هناك اتصل بصديق يعمل بالجيش وكانت الاجابة انهم الان فى الجو تتجه بهم الطائرة نحو (اوزو ) ولكنى لم اخبرك شىء حتى لاتعرضنى للمشاكل اقفل السماعة ورتسمت على وجهه حالة من الوجوم رفع عينه نحو زوجته لقد اخد ابنك الى حرب تشاد @يتبع @@@دمتم بامن وسلام @

فى الحب والحرب@

يفيق مبكرا يقوم بعمل روتينى معروف حتى يصل تلميع الحداء يمر عليها بالفراشة يرتديها فى هذه الطرق المغبرة هو فعل زائد ولكن قطعة الكلنكس فى الجيب عندما يصل الاسفلت يقوم بمسح الحداء تمام عاد يلمع هاهى قادمة من الشارع المعاكس وصلا الباب سويا سلم عليها كاد يضيف بضع كلمات عالقة بحلقه وتدور بدهنه ولها وجيب فى قلبه ولهفة للقياها ولكن هنا تموت الكلمات على الشفاه وتجمد ويدق القلب فيصمت الخجل كانت هى تمنى النفس ان يقول لها كلمة ترانى اهمه اعنى له شى هل له فتاة غيرى فى مكان ما يحادثها او ينوى الزواج منها هل اكلمه مستحيل سيظن بى الظنون لابد ان يبداء هو الكلام وفى يوم وصل موظف جديد للمكان مند الاسبوع الاول لاحظ انه يتودد اليها وبعد شهر راى دبلة فى يدها وبعد شهر كانوا فى اجازة اخد عصفورته وطار من ذلك اليوم صمم ان لايترك الفرصة تفوته اصبح شعاره لاتؤجل عمل اليوم الى الغد استفاد من الدرس فى الحب والحرب لامجال للتردد@دمتم بامن وسلام@@@

الأحد، 12 أكتوبر، 2014

@ام الرزق@1@

كان هذا حلمها مند سنين ينمو ويكبر ويشيخ ولكن لا يتحقق كانت هذه الجدران تاكل ايامها دقيقة بدقيقة فما يمتص رحيق الحياة منها وهى صاعدة هذه الدرجات الخمسة فى المنزل الذى تقيم فيه يقع فى احد اطراف حى الحرية هكذا يسمى الحى فى تناقض عجيب وتنافر بين المفهوم والماصدق فهو ابعد مايكون عن مفهوم الحرية فالسياسة السجون تئن بالمسجونين والقبور تشهد على من تجراء ونطق بكلمة لاترضىهم او تشتم منها رائحة الحرية فما هى تصعد الدرج حانت منها التفاتة غير معتادة لمحة ابن الجيرن عرفته مد كان طفل وكانت تلعب به وتدلله وتحلم يوما ان يكون لها مثله هو الان يفتح الباب لينزل ابنه البكر واخته الصغيرة فما تترجل زوجته من الباب الاخر للسيارة وبطنها يسبقها دلالات على قرب قدوم المولود الثالت خطت الخطوة الاخيرة داخل المنزل الذى كان يضج بصخب الحياة ولكن الجميع رحلوا ليبنوا لهم اعشاشا جديدة فما رحل الاب رحلته الاخيرة الى مقبرة البلدة مند 5سنوات مضت ولحقت به امها بعد ذلك بعام مخلفة لها فراغ لايمكن وصفه او تصوره احست ساعتها انها كبئر عميق اجوف جف مائه ولم ولن يرد اليه احد ضلت الايام تجرجر بعضها والسنوات وهى كما هى تدوى بين جدرن وسقف بيت بارد لاحياة فيه ولاضجيج كل محاولاتها بات بالفشل بان تبحث عن وليف ولكن لافائدة كل من تلتقيه يغادر على عجل اما يكون كاصغر اخوتها او كوالدها كان لها من الاخوة 4ومن الاخوات 3 كلهم ما ان تنموا اجنحته حتى يبنى عشه ويطير الا هى ضلت الايام تعاكسها دائما لم يبنى العش ولم يمر الوليف كم حلمت به على حصانه الابيض يطل ليخطفها مستعدة ان ترضى بكل شروطه ان تتنازل عن كثير او كل احلامها ولكن كل ذلك ذهب ادراج الرياح@@@

السبت، 4 أكتوبر، 2014

تهنئة@

الى جميع قراء هذه المدونة فى كل مكان اتمنى لكم عيد سعيد وعمر مديد وان يعود العيد علينا اعواما عديدة

السبت، 20 سبتمبر، 2014

يوم عادى 2@

والشمس تسحب ردئها الذهبى مفسحة لسجادة القمر الفضية المجال كاعلان بانتهاء يوم جديد يطوى الشيخ الجليل صفحة كتابه وتبداء تكتكة مسبحته هكذا يضيف الزيت لمصباح الروح ليستمر فى التوقد زمن ثم ينهض يلقى نظرة على عصافيره التى لم تتوقف عن مصاحبته بالزقزقة دائما يضع لها الحب والماء تم يتجه الى الباب الخارجى يلقى نظرة اخيرة على الشارع ومنازل الجيران يدر حول المنزل يتفحص المنازل التى تنبت كا الفطر من حول البيت تم يعد ادراجه الى داخل المنزل معلن بذلك شطب يوم جديد قديم رتيب ولكن ربما المكسب الوحيد يتمثل فيما يقراء من جديد غير ذلك مند سنوات هى نفس الرتابة نفس الروتين لايدرى لماذ تلح عليه وتقلقه هذه الكلمات انها القرية الظالم اهلها ايتركها ويرحل ام يضل حتى يحيق بمن مكر سوء العذاب هى سنن الله فى كونه لابد لظلم من نهاية والعابرون من دون شك يرحلون وتضل بالوادى صخوره صلدة صامدة ولكن متى والايام تشطب هكذا@@

الجمعة، 19 سبتمبر، 2014

التغيير الاجتماعى@

التغير الاجتماعى هو الاصعب فى التفكير وفى السلوك لذلك عندما تنهار منظومة كاملة من اطر التفكير دون بديل مدروس وتدريجى تنتج عنها فوضى عارمة فى منهجية التفكير والحكم على الاشياء ويصبح الانسان كقشة تتقادفها الارياح فى كل اتجاه عادتا مايكون الانسان قد وطن نفسه على مجموعة قيم واختيارات يراها الانسب وتميل وترتاح لها نفسه وربما خلال مسيرته قد يحدث تغيير فيها سوى بالاستبدال او برفع قيمة عن اخرى واعطائها اولوية والدفع بها الى اعلى سلم القيم لذيه ومن الناذر ان يغير الفرد قناعاته كاملة الا اذا تعرض لعملية مقصودة لغسيل دماغ لعملية مقصودة قد تكون قصيرة مركزة او عملية ممنهجة بطيئة تجنى تمارها حلوة او حنضل بعد نضجها ولكن تفريغ الانسان من الداخل وتركه خاوى يصفر فيه كل ناعق تلك والله هى المصيبة وايضا ركون الانسان الى هذا الوضع وقبول التعايش معه بان يكون فقط كببغاغة تردد ماتسمع او كطبل اجوف صدى للاخرين او كبوق ينفخ فيه والاخطر فى هذا هى وسائل الاعلام والاتصال الحديثة فبقدرا حسناتها الا انها تحمل خطر حقيقى فى تغيير وقلب المفاهيم والتعمية على الحقيقة وتزويق الباطل وهذا فن وعلوم تدرس لكى تمرر الرسائل بسهولة ويسر لايدركها الملامس لتلك الرسالة ولكنها تحدث اثرها كلما زادت ساعات التعامل وقل تحصين الافراد والسؤال على من يقع اللوم على الدول ام على الاسرة ام على الافراد انفسهم الذين لم يحسنوا استغلال هذا الكم من المعلومات وهذه السموات المفتوحة الا فى هز الوسط وتستطيح السخافة ونشرها على اوسع نطاق وتحويل الدنيا كلها الى سوق استهلاك رخيص ترتفع فيها اسعار كل الاشياء ويرخص فيها الانسان حيث يصبح لايساوى ثمن رصاصة طبعا لاعلاقة لهذا الموضوع بالسياسة كما قرئتم وساضل خصيم السياسة حتى حين دمتم فى اسرابكم امنين @

الجمعة، 12 سبتمبر، 2014

هل التاريخ يعيد نفسه؟

< فى 17-1-1943 توجه الجنرال الفرنسى شارل ديغول الى سكان فزان بالرسالة التالية " الى اهالي فزان الكرام والشجعان ، ابعث اليكم بتحيات فرنسا التي حقق سلاحها تحريركم وسيؤمن منذ الآن حمايتكم . ان فرنسا في فزان وفي غير فزان ، هي الصديقة المخلصة والمجربة للمسلمين وستبقى كذلك ، وبفضل هزيمة عدونا المشترك ستجد فزان تحت السلطة الفرنسية النظام والسلام إن شاء الله " @ @جاء هذا على اثر احتلال فرنساء للجنوب الليبي كاملا والسيطرة على اقليم فزان وسقوط منطقة مرزق يوم 8من نفس الشهر تبعها سقوط منطقة سبها والتى تعتبر مركز القيادة الايطالية واعلنت فرنسا ان قوتها التى بدات زحفها من الجنوب الليبي قد تقدمت بسرعة منقسمة الى عدة مجموعات لتحتل الويغ فى 22-12-1942م وفي4 / 1 / 1943 سقطت براك واستسلم موقع القطرون وسيطرت فى مدة 3اسابيع كامل تراب الجنوب واسرت فى العملية واسرت ( 700 ) أسير وغنمت ثلاثة اعلام واربعين مدفعا وثماني عشرة دبابة وعدد كبير من الاسلحة والعربات . وعين العقيد (ديلانج)حاكم عسكرى لفزان وكانت رسالة ديجول بمثابة تتويج للسيطرة الفرنسية للجنوب ((فهل يعيد التاريخ نفسه)) وهل سيكون احتلال فزان نزهة مدتها 3 أسابيع ام ان لو حاولت فرنسا ستجد من يستميت فى الدفاع ويفشل خططها وان التاريخ يعيد نفسه ولكن ليس كما يشتهى الغزات سؤال برسم الاجابة والايام هى خير مجيب @@@

الاثنين، 23 يونيو، 2014

هدرب@

هدرب@ رجل طاعن فى السن مند ان عرفناه فى شوارع وازقة مرزق هو هكذا وجه متغضن صدغ ناتى جمجمة مرسومة بكل تفاصيلها وايدى تلتصق الجلد على العظم لتبدو عروقها واضحة عرقا عرق يحمل على كتفه الايسر مخلات هى عبارة عن قربة من الخيش قديمة لاتصلح لرفع الماء لتعدد التقوب بها ينتعل مداس من سعف النخيل يجددها كلما تاكلت يخرج فى الصباح ليجول معظم شوارع المنطقة تجده فى كل مكان ويعود قريبا من الظهر وقد امتلت المخلاة بمختلف انواع الطعام وبعض من نقود فى جيبه فى طريق عودته نحو المنزل يمر بالسوق يشترى زجاجتين من البيبسى واحدة له واخرى لزوجته الطاعنة فى السن ايضا والتى تقاسمه العيش فى كوخ من الزرب قريبا من باب قمقم حيث الطريق للكاف كان هدرب يشتهر بمقولته التى يرددها دائما عندما يتقصد اهل المنطقة عن سؤاله (هدرب مازاد خبر))فيجيب اجابته المعهودة ((لامازاد خبر غير الدولة قالوا قريب توصل)) لقد وصلت الدولة ولكن ماحدث لذلك الرجل هى ربما حالة من الفصام من هول ماراه عندما سقطت الدولة المركزية وانهار كل شىء على رؤس الناس فكانت حصت هذا الرجل ان فقد جزء من عقله وضل يردد هذه العبارة ولم يدرك حتى وصول الدولة الجديدة المتمثلة فى المحتل الايطالى وضل يردد انه مازد خبر غير الدولة قريب توصل فهل فعلا ستصل الدولة العتيدة يا هدرب او يسبقها الاستعمار @@@الصورة من النت@

الأحد، 15 يونيو، 2014

محدودية العقل وقدرة الله على التدبير @

هناك امور يطلبها الانسان حثيثا ويرى انها الوجهة الصواب وفى حينها وهو مشدود بكليته نحوا ذلك الشىء او المطلب قد يعادى حتى من يقف فى سبيله او من يرى الامور من وجه مخالف هكذا يريد من بيده مقاليد الارادة ان يذهب شخصا ما فى امر ما حتى منتهاه ليصل الى الحائط المسدود ليذرك ان ليس تمت طريقا نافدا من هنا صدق الله حيث قال قد تحب شىء وهو شر لك وقد تكره شىء وهو خيرا لك وهو وحده يعلم وانت لاتعلم الانسان الشفاف قد يذهب نحو الاستخارة فتفتح له بعض من نوافد اليقين او قد يخالف الانسان هوى النفس الذى كثيرا ما يميل نحو السهل اللذيد ويبتعد عن المكابدة والشعور با الالم لذلك كله ولزام على الكيس الفطن ان يقيس الامور بميزان قواعد الله الحساس ويمر بها على العقل والقلب وحثما سيهديه الله الى الصواب لقد امتطى ابليس الانسان مند ان اخرجه من جنان الله بمقود الطمع والانانية شهوة الملك والخلود وهى راس فتن النفس وعللها وتظهر جلية فى الكبر وعدم نزول الانسان الى مراقى الحق فيرها انتقاص منه وينفخ فيه ابليس لكى يرى انه فقط الحق مايره هو وغيره لايملك شىء من عقل او درة نور فى القلب يستمر سادرا فى غيه لايتنيه عن ذلك سماع اية من كتاب الله او وخزة من ضمير او شىء من فطرة سليمة يرى الحق فى قوته و عضلاته ما يستطيع ان يتحصل عليه بقوته هو حق لامحاجة ولا مرءا فيه يزين له شيطانه ذلك فيعمى البصر وتعمى البصيرة ويصبح هو والدابة سوء بسوء ان العقل المستنير بهدى العلم يلجمه الدين هو زينة الله فى ارضه ومنارة يسترشد بها العارفين فيميزون بين الغث والثمين وينظرون فى صلب الاشياء وجوهره يبحثون عن الله فى كل شىء يدورون حيث يدور نور هديه لاتغشى اعينهم اضؤء كاذبة تتخطف الابصار فيهتدون بنور بصيرتهم الى ان يقضى الله امرا كان مفعولا ولله الامر من قبل ومن بعد@@@

الثلاثاء، 27 مايو، 2014

عام 2014م

لم انتبه انى لم ادون شىء على صفحات المدونة فى العام 2014 رغم مضى تقريبا 5اشهر من هذا العام وذلك لتسارع الاحداث وانشغالى بصفحة الفيس التى اغرقتنى فعلا فى السياسة حتى قمة راسى واستغرقنى اليومى والانى وكم الاخبار التى تستهلك انا الليل واطراف النهار كنت فى فترة ما من العام الفائت اكتب اشياء للفيس تصلح ان تنشر على المدونة ثم رويداجرفنى الفيس ووهدا رابط الصفحة على الفيس ثم استحدث صفحة اخرى للادب فقط اخد جزء من كتاباتى القديمة على المدونة اعيد نشرها لان كثيرا من الاصدقاء الجدد لم يعرفوا بها او هم لايتصفحون القديم لذلك انقل شىء منه مع الاعداد لنشر الجديد لو وفقنى الله فى ذلك وكانت الظروف لسفنتى مواتية وهذا رابط الصفحة وفى النهاية دام كل الاصدقاء مكللين بتاج الصحة والعافية ونلتقى فى القادم من الايام مع الامل والثقة فى الله بان القادم احسن ادعوا جميعكم لهذا البلد الطيب ان ينهض من كبوته وان يحلق بافضل مما كاندمتم جميعا فى خيرا وحب وامان @@@